تاريخ التربية البدنية

نعمل علي تبسيط المقرر الدراسي لتاريخ التربية البدنية لطلاب قسم التربية البدنية - كلية التربية- جامعة ام القري
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يبداء الاختبار اليوم وينتهى الخميس القادم

شاطر | 
 

 نبزه تاريخية لما قبل الاولمبياد في العصر الحديث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد شركار
طالب ممتاز جدا
طالب ممتاز جدا
avatar

عدد المساهمات : 79
تاريخ التسجيل : 06/03/2010

مُساهمةموضوع: نبزه تاريخية لما قبل الاولمبياد في العصر الحديث   السبت مارس 27, 2010 5:10 pm

دبانتهاء عصر الاغريق وبداية الامبراطورية الرومانية انحسرت الرياضة واختفت لان الرومان لم يفهموا من اهداف الرياضة تنمية الروح المعنوية والعسكرية لدى الشباب، وكانت الفكرة السائدة آنذاك ان الالعاب الرياضية ممارسات وثنية،




مع توجه الثورة المسيحية في الامبراطورية وحملتها ضد الجمعيات الوثنية الممقوتة عند اليونان.. الا ان ظهور عصر الفرسان في ذلك الحين ساعد على اعادة النظر بالالعاب الرياضية، ولا سيما ان الفعاليات البدنية التي كانت تمارس من قبل الفرسان عنيفة وكانت واحدة من مكوناتهم. فعادت في تلك الايام بعض الالعاب الرياضية في بعض البلدان وأخذت تستعيد عافيتها لتحتل مكانتها الاصلية والمقام السامي في نواحي الحياة.
وفي اواخر القرون الوسطى وبدايات العصر الحديث تألق بعض الرجال من ذوي الامكانيات العالية فنادوا بالاهتمام بالحركة الرياضية اهتماما جديا ويقف في طليعتهم (كتس مش Johan Fredrick ( Cuts Muths الذي عاد الى الاسلوب الاغريقي وجعله اساسا لعمله في بناء البيت الرياضي من جديد واعادة الروح لالعابها، فاشتغل مدة تزيد على النصف قرن معلما في فنلانترمنيوم (Phelantrophinam) في شينفيد ال (Schenphtnal) وكتب كتابه الشهير (جمناستك الشباب عام 1793).
ان معظم معلومات وتمارين هذا الاستاذ كانت مبنية على الاسس الاغريقية القديمة بل هي بعينها غير انه اضاف اليها تمارين التسلق والموازنة والرفع والحمل وتمارين السير اضافة الى التمارين العسكرية.
وقد صنف التمارين تصنيفا عمليا بحتاً بالنسبة الى المهارة التي تتطلبها كل مجموعة على حدة فجاءت على الترتيب الآتي:
1- النط (Leaping).
2- الركض (Running).
3- الرمي (Throwing).
4- المصارعة (Wrestling).
5- التسلق (Climbing).
وقد اكد في تعاليمه اهمية التمارين الجمناستيكية ونشر افكاره بشكل مذهل في الدنمارك وظلت تستعمله أكثر من قرن.
وكان يوجه طلابه عند تأدية التمارين في الهواء الطلق (ولا تنهك جسمك بالتمارين المفرطة اذ ان هذا يؤدي الى تصلب في القوام ولا تقم بأي عمل لامبرر له لانه يسبب انهاك الجسم او يحدث فتورا وخمولا فيه.
وقد قام (كتس مش) بدوره كاملاً في نشر الوعي الرياضي ونشر التربية البدنية في اوربا، ولكنه لم يكن وحده بل شاركه في ذلك (فردريك لدويج جان) اذ ترك اثراً واضحا لدى المواطنين في المانيا وقد اضاف (جان) الى التمارين التي وصفها سلفه (كتس مش) تمارين اخرى كاللعب على الادوات الحديثة، فالمتوازي والنقلة كانتا اهم الادوات التي يستعملها اللاعب.
وفي السويد وضع الشاعر السويدي لنك Lyng الحجر الاساس للجمناستك السويدي الذائع الصيت الآن في جميع انحاء العالم.
وكان اهم ماتركه (لنك) في وصفه طريقة خاصة للجمناستك، اصولاً جديدة في تدريسه كانت وما زالت من المبادئ الجوهرية لتدريب القوى في تمارين الجمناستك التي يجب ان تشمل الجسم جميعه لتنميته متناسقا وقد ظهر ذلك واضحا في قوله ((ان هدف الجمناستك هو بناء الجسم البشري بناء صحيحا بواسطة تمارين مناسبة)).
وفي الدنمارك تفرغ الطالب اللاهوتي (فرانتزنا شتيكال) لفتح مدرسة خصوصية للجمناستك في العراء بمدينة (كوبنهاكن) عام 1799.
وأدخلت الالعاب الانكليزية الى الدنمارك قبل سنة 1900 ففي سنة 1897 الفت لجنة لدرس احسن الوسائل التي بموجبها يمكن نشر الالعاب وفتحت من اجل ذلك عدة دورات وركزت على ضرورة ادخال الالعاب الرياضية الى المدارس وتدريب الطلبة عليها.
وفي عام 1904 اصبحت الرياضة مادة اجبارية في جميع مدارس البنات اضافة الى مدارس البنين.
وجهزت جميع المدارس الابتدائية والثانونية على السواء بالملابس والاجهزة الرياضية وأسست القاعات الرياضية في مدارس الارياف فضلا عن وجودها في مدارس المدن.
اما في انكلترا فان الامر يختلف في سير التربية الرياضية عن سائر بلاد القارة الاوربية اذ تعتبر من الالعاب والفعاليات الرياضية، فلم يرد في تاريخ اي بلد ان انتشار الرياضة بين جميع طبقات شعبه كانتشارها في انكلترا.
فكانت تقام الرياضة في الهواء الطلق والالعاب تزاول في كل مكان منذ عدة قرون.. اما السباقات فانها تحتل المكانة الرفيعة في حياة كل السكان بينما كانت اوربا مشغولة في تنظيم الجمناستك فقط.
ففي الوقت الذي دخل فيه الجمناستك في مدارس السويد والدنمارك كانت الالعاب على اختلافها مثبتة الاسس ومنتشرة في جميع جامعات ومدارس انكلترا الثانوية ومعاهدها التعليمية.
وفي نهاية القرن التاسع عشر عين مفتشون للتربية البدنية لاول مرة في برمنكهام وليفربول ومانجستر وبرستول وغيرها من المدن الانكليزية. وكان ذلك عام 1890 وابدلت كلمة تمرين Drill بكلمة تمارين بدنية.
وفي سنة 1903 تأسست اللجنة الملكية لتبحث في الظروف التي جعلت التربية البدنية فعالة في المدارس الحكومية وباقي المعاهد في سكوتلندا واقترح ان مثل هذه الظروف تعود بالنفع العام على الطلاب.
وفي سنة 1904 طبعت اللجنة تقريرها واكدت ضرورة ادخال اكبر ما يمكن من الاصلاح على الرياضة في المدارس الابتدائية ومثلها درس من الدروس المقررة في المنهاج الدراسي وليس هامشيا، والاستفادة من الساحات المدرسية والملاعب العامة في الالعاب المنظمة.
واول مجلد وضع في التربية Synabus of P.E حسب الطريقة السويدية وضع من قبل دائرة التربية البدنية عام 1904.
وهكذا تطورت الالعاب الرياضية في كل انحاء العالم وفي انكلترا خاصة في عام 1917 صدرت المصادقة الملكية على ميزانية التربية البدنية وحركة الانعاش فحققت مبلغ مليونين من الجنيهات الانكليزية وكان هذا المبلغ كبيرا آنذاك. وقد جعلنا هذه الفذلكة مداخلة لبيان تأريخ الرياضة ما بين الاولمبياد القديم في العهد الاغريقي والاولمبياد في العصر الحديث الذي ابتدأ عام 1896م. وهذا ما سيكون موضوع بحثنا في الحلقة القادمة ان شاء الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نبزه تاريخية لما قبل الاولمبياد في العصر الحديث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تاريخ التربية البدنية :: مناقشة واراء الطلاب-
انتقل الى: